-->
U3F1ZWV6ZTI4MDY0MDY5NDU1X0FjdGl2YXRpb24zMTc5MjcxODc4NDY=

دموع الحزن

دموع الحزن المرهقة 


الحزن ليس  مجرد كلمة تكتب بل هي مشاعر وأحاسيس حقيقة تندفع من نبع الواقع المتعلق بالشخص ذات نفسه ؟


هناك من الظروف مايأتي على الشخص من تلقاء القدر لكنها تأتي مؤلمة ولها تأثير عميق في القلب والفكر ومؤثرة جدا ولها مضاعفات على الجسد غالبا وعلى نفسية الإنسان بشكل عام ؟

وللحزن أنواع وأبواب كثيرة في  حياة البشرية كما أن هناك الفرح موجود أيضا هناك للحزن  وجود حتى  ولو  لم  يكن  هناك دواعي للحزن؟


أولا :الظروف النفسية والعاطفة والحنان 


وهناك من الأشخاص من يعيشون حياة مستقرة وسعيده لكن ينتابهم  شعور  الحزن لعدة أسباب أغلبها حالات نفسية بسبب  الغلاف المحاط بظروف ذالك الشخص؟

فمنها مايكون حزن العاطفة والحنان كمثل حزن الأم على ولدها في كثير من الأموروفي الخوف  على ولدها وفي الرغبة والسعي لتأمين  حياة أفضل وتأمين  كافة حقوقه بشتى الوسائل؟


ثانيا :حزن الخوف والقلق والتفكير 



وهناك  من الحزن مايطرق  على الأشخاص بدافع القلق والتفكير مثل  قلق الأم والأب على أولادهم  في حمل همومهم وفي حال غياب الإبن  أوسفره ينتابهم  التفكير المستمر ؟
هل هو بخير ؟هل هو مريض ؟؟هل  هو جائع ؟؟؟ هل يقع في مشكلة ما؟؟؟



ثالثا: الوسواس والحالة النفسية 


مايطرق  على الإنسان في وقت الإمتحانات  وغالبا الإناث معرضين أكثر من الذكور لهذه الحالة النفسية؟؟

ولذلك لأن النساء من الجنس الرقيق غالبا مايشعرون بلحزن  الغير مبرر  لإمتلاكهم عاطفة رقيقة صادقة ؟؟


رابعا :الحزن الشديد الذي يرافق الفقد 



إن فطرة الإنسان السليمة أنه يحزن  بسبب  الفقد لشخص عزيز على قلبه  بدون ذنب أو سبب ينتابه  شعور الحزن ...
وهنا تطرق  التساؤلات في فكره وعقله ؟
لما ذهب أنني أحبه  
لايمكنني العيش من دونه 
سأفقد طعم الحياة من دونه لأنها أصبحت مرة بعد فراقه 
وكلما إزدادت  التساؤلات في عقله ازداد حزنه حزنا...... 



وكما ذكرنا  سابقا للحزن  مجالات وأسباب كثيرة  لاتعد  ولاتحصى حتى أنه من 
الممكن  أن تكون  كلمة جارحه تجعل الإنسان  حزينا  لعدة  أيام  وربما  أكثر  

من  مقتطفات الحزن التي  مررت  بها أكتب لكم  بقلمي أبيات  قد  عبرت بها عن حزني 
دموع الحزن
دموع الحزن

((شعر دموع حزينة))





أبكي والدمع جاري وبلعين أعزف ألحان أوتاري ....


دموع الحزن لاجدوى لها فهي دموع جروح ومراري...

أدمعي ياعيناي وهلي بدمعك  فبعد الأن لاتخفى أسراري ...

لقد ظهرتي على وجنتي الآلام  والأحزان ورسمتي في هدبيًّ الأنهاري...


كفي توقفي أيتها الدموع فلا بد  من  يوم أسترد فيه تاري.....
****

تاريخ الكتابة الواقع في 1983نيسان 

الخاتمة 

في هذه الأبيات السابقة لمحة عن ظرف مررت به لكنه جعلني أشعر بالحزن  رغم صغر  سني 

فالحزن  لايعرف  صغيرا  ولا كبير

كل  الأشخاص  وكل الناس تمتلك مشاعروتميز وتشعربالفرح  والحزن  وكله  في وقته  وحين  حدوثه  فلمشاعر   صادقه  وتحتوي  الصدق فيما تتعرض  له

وهذه  الأبيات  مضمونها  واضح  تماما وهي   بأنه عندما فاض  الحزن  في  قلبي  
هنا  بدأت  العين  تفتح  أبوابها لتلقي معزوفة  الحزن البريئ  من  خلال جريانها  على  خدود بريئة  

لأن  دموع  الحزن  مهما  أخفيتها  لابد  أن  تظهر  ولو بعد حين وكل  سر  ممكن  أن  يحتفظ  به الإنسان 

(إلا سر  الحزن  تفضحه  الدموع  حتما)


وهناك  طاقة  محدودة  في  عاطفة كل  قلب   تنتهي عندها   تظهر  الدموع  دون  إستئذان  

ومع  هذا رغم كمية  الألم  الداخلي بشكل عام 
الدموع  والبكاء  تعطي  الهدوء المؤقت  والمهدئ  النفسي  لفترة  وجيزة وتترد  الأفكار  في  العقل على  أن  هناك ...


من  أبكاني  سيبكي ....


ومن  آذاني  سيؤذى... 

ومن  جرحني  سيجرح  ..

ومن فرحني  سيفرح ..  



((كلها ديون ))



((وكما تدين  تدان ))



وأعظم  دمعة  هي  دمعة  الأنثى  إنها  عظيمة  عند  الله  جدا...
 ولا ننسى قول الرسول صل الله عليه وسلم في الحديث الشريف 

(إستوصوا بالنساء خيرا)


وهذا  الأن  ملخص  بسيط  وتعابير  بسيطة عن  مضمون  الحزن 
وأتمنى لمن يقرأ كلماتي  أن لا ينتابه حزن  ولا كآبه  
وأتمنى من الله  عز  وجل   أن  يعيش  حياة  سعيدة ملؤها  الفرح  والسرور
وشكرا أستودعتكم  الله  أيمنا  كنتم 

والسلام  عليكم  ورحمة  الله  وبركاته
بقلم الكاتبة :وفاء 
الاسمبريد إلكترونيرسالة